طريقة عمل الثومية
مقبلات

طريقة عمل الثومية السوري

تعتبر الثومية من أشهر أنواع المقبلات والمشهيات في الأطعمة ، سنتناول  طريقة عمل الثومية في هذه الوصفة والتي نحرص على تقديمها مع وجبات اللحوم والدجاج والبطاطس

وجود صلصة الثومية مهم على المائدة بجوار الكثير من الأكلات المختلفة، وإضافتها الى الطعام  تمنحه مذاقاً رائعاً.

العديد من طرق عمل الثومية سنتعرف على بعض منها

المكونات

  •  ثوم  (عشرة فصوص كبيرة)
  • ثلاث أكواب زيت ذرة.
  • كوب حامض ليمون.
  • بيضتين(نأخذ البياض فقط)
  • ملعقة صغيرة ملح.

طريقة التحضير

  • يوضع  الثوم المفروم والملح وزيت الذرة وبياض البيضتين مضافاً اليهما عصير الليمون وتخلط  في الخلاط حتى نصل لمرحلة خليط متجانس له قوام ناعم .
  • توضع صلصة  الثومية في إناء زجاجي بداخل البراد لمدة أربعة ساعات حتى تتداخل المواد مع بعضها.
  • بعد تزينها تقدم هنيئاً مريئاً

ثومية البطاطس والبيض

المكونات

  • ثلاث قطع كبيرة بطاطس.
  • بيضة كبيرة الحجم.
  • ملعقتا مايونيز
  • كوب حليب.
  • ملعقة كبيرة ثوم مفروم
  • ملعقة ملح.
  • ثلاث ملاعق كبيرة زيت ذرة.
  • نصف ملعقة فلفل.
  • بقدونس
  • فلفل حار.
  • قليل من زيت الزيتون.

طريقة التحضير

  • تنظف البطاطس  وتغسل بالماء ، ثم توضع في إناء على النار وتسلق.
  • بعد أن تسلق البطاطس تقطع إلى قطع متوسطة في الحجم.
  • توضع البطاطس المسلوقة في الخلاط ، حتى نحصل على القوام المطلوب.
  • يضاف للخليط البيض الثوم والملح والحليب ووزيت الذرة، والفلفل
  • يوضع الخليط في على نار متوسطة، ، و التقليب لمدة 4 دقائق
  • يفضل تركها قليلا حتى تبرد .
  • يتم تزيينها بالبقدونس والفلفل مع رشة من زيت الزيتون.
  • تقدم وبالهناء والشفاء.

فوائد الثومية

فوائد الثوم لا تحصى،  ويحرص الكثيرون على وجود الثوم في أكلاتهم لطعمه الجميل مع الأكل وللثوم خصائص علاجية عديدة  استخدمها الانسان منذ قدم الزمان ولذلك تجده في جميع المطابخ حول العالم.

للثوم علاقة مباشرة بالوقاية من مشاكل صحية عديدة فهو يساعد على خفض مستوى الكلسترول وضغط الدم وبالتالي فانه يمنع حدوث أمراض القلب والسكتة.

وعند تناول الثوم يزيد انتاج أكسيد النيتريك الذي يساعد في توسيع  الأوعية الدموية

كما استخدم الثوم مكافحة الامراض المعدية

يحتوي الثوم على ، فيتامين (C)و (B6)

كما أن الثوم يحتوي على مواد مثل السيلينيوم، المغنيزيوم، البوتاسيوم،

ولمقدرته الفائقة في علاج الفطريات والتهابات الأذن تم إدخاله في وصناعة العديد من المراهم والقطرات المعدة للعلاج الخارجي للفطريات والتهابات الأذن.

كما انه يساعد على تخفيف آلآم حالات الزكام

ويقلل تناول الثوم من مستويات السكر، والكولسترول في الدم، الأمر وهو في هذه الحالة مفيد مرضى السكري بشكل فعال.